رئيسيسياسي

اهتمام إعلامي أوروبي بأحدث حملة قمع ضد منتقدي قيس سعيد

سلطت وسائل إعلام أوروبية الضوء على أحدث حملة قمع ضد منتقدي رئيس الجمهورية قيس سعيد عقب الحكم على زعيم حركة النهضة راشد الغنوشي بالسجن مرة أخرى بتهمة التمويل غير القانوني للحزب.

وأورد موقع middleeasteye البريطاني خبر الحكم على الغنوشي بالسجن ثلاث سنوات “وسط حملة قمع متصاعدة ضد منتقدي الرئيس قيس سعيد في تونس”.

وحُكم على راشد الغنوشي (82 عاماً) وصهره رفيق عبد السلام، بتهمة تلقي حزب النهضة مساهمات أجنبية لتمويل حملاته السياسية في عام 2019.

وذكرت وكالة أنباء تونس الرسمية أن محكمة تونسية أمرت الغنوشي أيضا بدفع غرامة قدرها 1.1 مليون دولار نيابة عن حزبه.

ورفض حزب النهضة على الفور هذه الاتهامات، واصفا الحكم بأنه جزء من “مجموعة من المظالم” التي تواجهها الجماعة و”القوى الديمقراطية” الأخرى في تونس.

وقالت الحركة في بيان لها، إن “حزب النهضة لم يتلق أبدا تمويلا أجنبيا، وحسابه البنكي الوحيد يخضع لتفتيش كافة المؤسسات القضائية والمالية”.

ويضيف الحكم الصادر على الغنوشي حكما بالسجن لمدة 15 شهرا أصدرته محكمة مختلفة العام الماضي بعد إدانته بدعم الإرهاب والتحريض على الكراهية.

ورفض الغنوشي مرارا المثول أمام المحكمة لمواجهة مجموعة من الاتهامات التي وصفها محاموه بأنها “لا أساس لها من الصحة وذات دوافع سياسية”.

وبحسب الموقع انتشرت أعمال القمع التعسفية ذات الدوافع السياسية منذ أن قام سعيد بتعليق البرلمان من جانب واحد وحل الحكومة في يوليو 2021.

تم انتخاب سعيد، أستاذ القانون الدستوري السابق، ديمقراطيا رئيسا لتونس في عام 2019 ووصف نفسه بأنه دخيل يمكنه مواجهة الأحزاب السياسية التونسية القائمة، التي أشرفت على نمو الديمقراطية ولكن أيضا التحديات الاقتصادية المتزايدة في الدولة التي يبلغ عدد سكانها 12 مليون نسمة.

وبعد الاستيلاء على السلطة، قرر سعيد الحكم بمرسوم، وهي خطوة وصفها معارضوه وجماعات حقوق الإنسان بأنها “انقلاب دستوري”.

وأجرت تونس انتخابات برلمانية في ديسمبر 2022، لكن جماعات حقوق الإنسان والمعارضين السياسيين وصفوا العملية بأنها صورية بعد أن قرر تسعة بالمائة فقط من الناخبين المؤهلين الإدلاء بأصواتهم.

وفي الأشهر الأخيرة، تزايدت المعارضة لسعيد إلى حد كبير بسبب الإصلاحات الاقتصادية التي لا تحظى بشعبية، وارتفاع أسعار المواد الغذائية ونقص المواد الغذائية الأساسية مثل السكر والزيت النباتي والأرز.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق