أخبار تونسرئيسي

السلطات الأمنية تضع 3 مستشارين حكوميين تحت الإقامة الجبرية‎‎

وضعت السلطات الأمنية ثلاثة مستشارين سابقين في حكومتي يوسف الشاهد وهشام المشيشي تحت الإقامة الجبرية وهم لطفي بن ساسي المستشار الاقتصادي في حكومة يوسف الشاهد. ومفدي المسدي المستشار الاعلامي في حكومة هشام المشيشي وبلحسن بن عمر المستشار القانوني والمكلف بمصالح العلاقة. مع الهيئات الدستورية والمجتمع المدني وحقوق الانسان في حكومة المشيشي.

وتجدر الإشارة إلى أنّ عدد الشخصيات التي تخضع للإقامة الجبرية بلغ 10 أشخاص حسب ما هو متوفر من معطيات. وهم كل من: أنور معروف (وزير سابق) ورياض الموخر (وزير سابق). ولطفي بن ساسي (مستشار سابق) ومفدي المسدي (مستشار سابق) وبلحسن بن عمر(مستشار سابق). وزهير المخلوف (نائب مجمد) ومحمد صالح اللطيفي (نائب مجمّد) ولزهر لونقو (مدير عام سابق للمصالح المختصة بوزارة الداخلية). وبشير العكرمي (وكيل الجمهورية السابق) والطيب راشد (الرئيس الأول لمحكمة التعقيب).

غير دستوري

وكان أعلن النائب بالبرلمان زهير مخلوف الاثنين 16 جويلية 2021 أنه تم وضعه تحت الإقامة الجبرية.

وأضاف مخلوف في تصريح أن 8 أعوان قدموا إلى منزله من بينهم رئيس منطقة نابل. لإخباره بذلك، واصطحبوه إلى المركز ومدوه بالقرار.

وأوضح مخلوف أن الأعوان لم يخبروه بأسباب هذا القرار الذي وصفه بالغير الدستوري والفوقي، وفق قوله.

ونفى مخلوف أن تكون قضية التحرش الجنسي المرفوعة ضده هي سبب وضعه تحت الإقامة الجبرية. مؤكدا أنه تنازل عن الحصانة منذ اليوم الأول من التحقيق في القضية التي تسير بإجراءاتها العادية. وستحال على الجلسة والنيابة العمومية مكنته من البقاء في حالة سراح، وفق قوله.

وأكد مخلوف أن السبب وراء وضعه تحت الإقامة الجبرية هي تدويناته الفيسبوكية.

فيما وضعت السلطات الأمنية اليوم الاثنين، النائب عن ولاية القصرين، محمد صالح اللطيفي، تحت الإقامة الحبرية بمنزله الكائن بسليمان الرياض بولاية نابل، وفق ما أكده مصدر أمني.

منع من السفر

فيما أعلن النائب عن الكتلة الديمقراطية أنور بن الشاهد. عن منعه من السفر نحو مرسيليا بعد استشارة الداخلية.

وأكّد النّائب في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك. أنّه لم يقم يوما بمخالفة القانون او حتى المحاولة بالحصول على امتياز.

وأشار إلى أن ثروته لم تنمو بل تناقصت بعد أن ضحّى في فرنسا بـ10 أضعاف اجرة المجلس كل شهر، وفق تعبيره.

واعتبر  النائب عن الكتلة الديمقراطية بن الشاهد ان منعه من السفر فيه تعسف في حقه. وان منعه من الخروج للعمل اعتداء صارخ على حقوق الإنسان .

وكانت أفادت مصادر محلية بأنه تم رسميا تحجير السفر على كل من يوسف الشاهد رئيس الحكومة الأسبق. ومفدي المسدي مسؤول الإعلام برئاسة الحكومة ومهدي بن غربية النائب بالبرلمان أحد أبرز المقربين من يوسف الشاهد.

جدير بالذكر انه تم وضع وزير تكنولوجيا الاتصالات الأسبق والقيادي في حركة النهضة. أنور معروف في الإقامة الجبرية وتم الحديث عن وزير البيئة السابق رياض الموخر في الإقامة الجبرية لكنه نفى ذلك.

رفض النهضة

وعبرت حركة النهضة عن رفضها وضع وزير تكنولوجيات الاتصال. ووزير النقل واللوجستيك الأسبق والقيادي بالحركة أنور معروف تحت الإقامة الجبرية.

وقالت الحركة أنه تم “وضع أنور معروف تحت الاقامة الجبرية من طرف عناصر أمنية. دون مدّه بنسخة مكتوبة من قرار معلّل وصادر عن وزير الداخلية، كما ينص على ذلك القانون”.

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق