أخبار تونسرئيسي

وزارة الصحة: تراجع طفيف في وفيات فيروس كورونا

أعلنت وزارة الصحة، في بلاغ لها على صفحتها الرسمية على الفايسبوك، أنها سجلت 60 حالة وفاة بسبب فيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الأخيرة

وأشارت وزارة الصحة أن العدد الجملي للوفيات ارتفع إلى 13365 وفاة منذ بداية الجائحة في مارس 2020.

في المقابل سجلت عدد الإصابات بالفيروس خلال الـ24 ساعة الأخيرة 2161 ليرتفع بذلك عدد المصابين الى 364813 مصابا مقابل تعافي 319475 شخص.

وضع وبائي خطير

هذا وقد حذر وزير الصحة فوزي المهدي من تصاعد اصابات فيروس كورونا مرة أخرى، مشيرا لخطورة الوضع الوبائي في البلاد.

جاء ذلك خلال جلسة استماع بلجنة الصحة والشؤون الاجتماعية.

وأشار المهدي أنه تم اكتشاف 5 حالات حاملة للسلالة الجنوب إفريقية لفيروس كورونا.

وقال إن تفشي العدوى مستمر وسريع. متوقّعا دخول تونس في موجة رابعة من فيروس كورونا بداية من 15 جوان المقبل وستكون ”فترة الذروة خلال شهر أوت” حسب تعبيرها

وأضاف المهدي أن الوزارة استعدت لهذه الموجة الرابعة من خلال جملة من الاجراءات أهمها تدعيم المستشفيات بالاكسيجين، كما تم التدخل لدى الشركات المزودة لاسترجاع طاقتها لخزن الاكسجين.

كما أشار أنه تم طلب تعزيز الاطارات الطبية وشبه الطبية والعملة بـ1400 إطارا في انتظار الموافقة. من طرف رئاسة الحكومة لهذه الانتدابات في إطار التعاقد وضخ أموال اضافية لتدعيم المستشفيات بحوالي ألف مليار.

أول اصابة

وأعلنت السلطات الصحية الجهوية بنابل تسجيل أول حالة إصابة بـ”سلالة جنوب إفريقيا” من فيروس كورونا.

وأوضحت السلطات أن هذه الحالة تعود لرجل أجنبي أصيل بورندي زار مؤخرا ولاية نابل.

كما أكدت أنه تم إخضاعه للتحليل والتقطيع الجيني خلال فترة العزل الصحي وثبتت إصابته بهذه السلالة المتحورة من الفيروس.

وأضافت أن هذا الشخص المصاب عاد إلى بلده بعد صدور نتيجة تحاليل المراقبة سلبية. مشيرة إلى أنه تم القيام بتقص شامل وموسع لكافة المخالطين له.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق