حرياترئيسي

إدانات حقوقية لحادثة سيدي حسين بسحل مواطن تونسي

أدانت الهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب بحادثة سيدي حسين بخصوص سحل مواطن أعزل عاريا تماما على مرأى ومسمع من الجميع في تحد صارخ لأبسط حقوق الانسان والكرامة البشرية.

وأكد رئيس الهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب فتحي جراي أن الهيئة فتحت بحثاً تحقيقياً حول “حادثة السيجومي”. ذلك أن ما حدث صادم ولا يليق بدولة ترفع شعار الديمقراطية والدفاع عن حقوق الإنسان.

وقال:” ثقافة احترام الذات البشرية لم تترسخ بعد في عقلية عديد الأعوان المكلفين بإنفاذ القانون”.

وتابع:” ما حدث في سيدي حسين هو اعتداء صارخ على حقوق الإنسان، لكن لا يمكن تصنيفه ضمن خانة التعذيب”.

من جهتها، نبهت الهيئة العليا لحقوق الانسان والحريات الأساسية مما وصفته ب “خطورة ما آلت اليه الأوضاع في تونس بخصوص ممارسة المواطن التونسي لحقوقه”.

وحذرت من خطورة فقدان المواطن التونسي للثقة في الدولة ومؤسساتها والخشية من تجذير احساس المواطن التونسي بالاحباط وفقدان الانتماء.

ودعت الهيئة التي تخضع لاشراف رئاسة الجمهورية. الى العمل الجاد والصادق لارساء علوية القانون والاستقلالية الفعلية للهيئات المستقلة وصون كافة حقوق المواطن التونسي وكرامته وايلائه الاحترام الكامل الذي يليق بمواطن في بلده.

موجة من الغضب

ولاتزال موجة من الغضب تعم الأوساط الحقوقية التونسية بعد نشر تسجيل على مواقع التواصل الاجتماعي لأعوان أمن بصدد تعنيف شاب وهو عار تماما. مما تطلب إذنا من النيابة العمومية بفتح بحث في الغرض.

كما بادرت وزارة الداخلية بفتح بحث اداري لتحديد المسؤوليات. حسب ما أعلن عنه الناطق الرسمي باسم الادارة العامة للأمن الوطني العميد وليد حكيمة.

من جهتهت دعت حركة النهضة إلى فتح تحقيق جدّي في ملابسات الحادثة الشنيعة التي جدت في سيدي حسين. في تجاوز كامل لكل القيم والأخلاق وقيم الأمن الجمهوري، مطالبا بتحديد المسؤوليات ومحاسبة كل من يثبت تورّطه في هذه الواقعة.

وأكدت الحركة  على ضرورة توفير الحماية الجسدية والقانونية والرعاية الطبية والنفسية للمواطن الذي تعرض للحادثة.

الافراج عن الضحية

وقد أكد المساعد الأول لوكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية تونس 2 والناطق الرسمي باسمها فتحي السماتي. أنّ النيابة العمومية أذنت مساء أمس الخميس بالافراج عن الشاب الذي ظهر في تسجيل فيديو وهو عار بجهة سيدي حسين السيجومي، حيث تبيّن أنّه قاصر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق