أخبار تونسرئيسي

بينهم نساء وأطفال.. إنقاذ مهاجرين تعطّل مركبهم قبالة تونس

تمكن مركب صيد تونسي من إنقاذ 103 مجتازا كانوا قد أبحروا من ميناء زوارة الليبي بإتجاه جزيرة لمبيدوزا الإيطالية كان قد تعطب مركبهم على بعد حوالي 110 كم من ميناء الشابة.

وتم تسليمهم لوحدات الحرس البحري بالمهدية حسب الرائد علي العياري الناطق الرسمي باسم إقيلم الحرس البحري بالوسط، و ينحدر المهاجرون من جنسيات عدة منها سوريا، مصر، الصومال، السودان و بنغلاداش و كان من بينهم 06 اناث و 05 قصر تتراوح.

وباستشارة النيابة العمومية، أذنت لمركز الحرس البحري بالشابة باتخاذ الإجراءات القانونية في شأنهم.

تزايد أعداد عمليات الهجرة غير النظامية

وتتواصل عمليات الهجرة غير النظامية إلى أوروبا خصوصا في اتجاه سواحل إيطاليا، حيث يأمل المهاجرون في إيجاد وظائف وآفاق عيش أفضل هربا من تداعيات الأزمات الاقتصادية والسياسية التي يعيشها معظم شعوب المنطقة.

وسجل المنتدى التونسي للحقوق الاجتماعية والاقتصادية خلال الأشهر التسعة 9 الأخيرة هجرة نحو 2675 تونسيا، من بينهم 2175 وصلوا إلى إيطاليا، والبقية تفرقوا على عدة بلدان كإسبانيا وفرنسا، في حين قدر عدد المحاولات التي أحبطتها السلطات التونسية بنحو 305 عمليات، وبلغ عدد المشاركين فيها 3081 مهاجرا.

وقال المنتدى إنّه “بداية من شهر أغسطس/آب الماضي، زادت أعداد المهاجرين التونسيين، إلى 468 مهاجرا مقارنة بنحو 461 مهاجرا في 2018، بينما سجل شهر سبتمبر الماضي هجرة 849 تونسيا مقارنة بنحو 675 في نفس الشهر عام 2018″، متوقعا أن تستمر موجة الهجرة المتصاعدة إلى حين استقرار الأوضاع السياسية في تونس.

وبحسب المنتدى وصل في شهر يوليو الماضي وحده أكثر من أربعة آلاف مهاجر غير شرعي من تونس إلى السواحل الإيطالية.

ونشر المنتدى على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” مقاطع فيديو ندد خلالها بظروف الاحتجاز للمهاجرين في مراكز الإيقاف بايطاليا، وتظهر في مقاطع الفيديو عمليات ضرب لعناصر الشرطة لمهاجرين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق