اقتصادرئيسي

“المراقب التونسي” ينشر تفاصيل الزيادة في الأجر الأدنى للقطاعات العمالية

اعلنت وزارة الشؤون الاجتماعية في بلاغ لها اليوم الخميس 31 ديسمبر 2020، عن الترفيع في الأجر الأدنى المضمون، بالنسبة للقطاعات الفلاحية وغير الفلاحية، وذلك بالتشاور مع المنظمات المهنية لأصحاب العمل والعمال.

كما قدمت في ذات البلاغ، مختلف تفاصيل الزيادة التي وردت كما يلي:

1/ الزيادة في الاجر الادنى المضمون لمختلف المهن في القطاعات غير الفلاحية الخاضعة لمجلة الشغل (نظام 48 ساعة في الاسبوع) ب26.208 د في الشهر لترتفع من 403.104 د الى 429.312 دي في الشهر.

2/ الزيادة في الاجر الادنى المضمون لمختلف المهن غير الفلاحية الخاضعة لمجلة الشغل (نظام 40 ساعة في الاسبوع) ب21.840 دينار في الشهر ليرتفع من 343.892 دينارا الى 365.732 دينارا في الشهر.

3/ الزيادة في الأجر الأدنى الفلاحي المضمون ب1.008 د في اليوم ليرتفع من 15.504 دينارا الى 16.512 دينارا في اليوم.

4/ الزيادة في منحة التقنية للعملة الفلاحيين ذوي الاختصاص ب54 مليما في اليوم لترتفع من 826 مليما الى 880 مليما في اليوم وليصبح الاجر الادنى للعملة الفلاحيين ذوي الاختصاص 17.392 دينار في اليوم.

5/ الزيادة في المنحة التقنية للعملة الفلاحيين ذوي الكفاءة ب101 مليما في اليوم في اليوم لترتفع من 1.555 د الى 1.656 د في اليوم وليصبح الاجر الادنى للعملة الفلاحيين ذوي الكفاءة 18.168 دينار في اليوم.

المساواة في الأجور

وانضمت تونس مؤخرا إلى التحالف الدولي للمساواة في الأجور بعد استجابتها لمعايير المساواة بين المرأة والرجل في الأجر.

وتتولى وزارة المرأة والأسرة وكبار السن حاليا تنسيق الجهود بين كافة المتدخلين من هياكل حكومية وقطاع خاص ومنظمات وطنية وفي إطار التعاون مع منظمة العمل الدولي من أجل تجسيم المساواة الفعلية في الأجر بين المرأة والرجل في كافة القطاعات.

ويهدف التحالف الدولي للمساواة في الأجور الذي تقوده منظمة العمل الدولية وهيئة الأمم المتحدة للمرأة ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية بمعية شركاء آخرين، إلى تحقيق المساواة في الأجور بين النساء والرجال في كل مكان، من خلال الجمع بين مجموعة متنوعة من الجهات الفاعلة ذات مجالات تركيز وخبرات مختلفة.

كما يدعم هذا التحالف الحكومات وأصحاب العمل والعمال ومنظماتهم لتحقيق تقدم ملموس ومنسق قصد تقليص فجوة الأجور بين الجنسين على المستويات العالمية والإقليمية والوطنية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق